أخبار العالم

الإمارات تُعلن تعافي جميع مرضى “كورونا” الذين تلقوا العلاج بالخلايا الجذعية خلال أسبوع

كشفت رئيس قسم أمراض الدم والأورام بمدينة الشيخ خليفة الطبية في الإمارات الدكتورة فاطمة الكعبي، عن تماثل جميع مرضى “كورونا” الذين تلقوا العلاج بالخلايا الجذعية للشفاء في أقل من 7 أيام.

وقالت فاطمة الكعبي، إنه تمت تجربة العلاج بالخلايا الجذعية على 73 مصاباً بفيروس “كورونا” ممن كانوا يعانون من أعراض متوسطة إلى شديدة، مشيرةً إلى أن النتائج الأولية للعلاج واعدة.

وأضافت أن المرضى الذين تلقوا العلاج بواسطة الخلايا الجذعية أظهروا تحسناً سريرياً في غضون الأيام الأربعة الأولى من العلاج، فيما استغرق المرضى الذين تلقوا علاجاً تقليدياً 8 أيام لإظهار نتائج مماثلة.

ونوهت إلى أن المرضى الذين كانت حالتهم خطيرة بلغت مدة علاجهم بالخلايا الجذعية وتعافيهم نحو 6 أيام، وهي مدة تقل كثيراً عن فترة تعافي المرضى الذين تلقوا العلاج التقليدي، وقضوا نحو 22 يوماً في المستشفى.

ولفتت إلى أن التحليلات بّينت أن معدل الشفاء بالخلايا الجذعية أسرع 3 مرات من معدل سرعة شفاء أولئك الذين تلقوا العلاج التقليدي فقط.

وشددت على أن حصول العلاج الداعم والمبتكر للمُصابين من خلال الخلايا الجذعية على حماية الملكية الفكرية، يمهد الطريق أمام مشاركة هذا العلاج على نطاق واسع ليستفيد منه المزيد من المرضى.

مشاركه الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق