المحلية

أسرة تعيش بالضمان الاجتماعي تأوي معنفه واطفالها الخمسة والحماية الاجتماعية تتجاهل

تعرضت مواطنة سعودية في إحدى القرى التابعة لمحافظة صبيا بجازان الى عنف أسري من قبل ذويها يوم الخميس الماضي مما أضطرها وأطفالها للذهاب لإحدى الحدائق العامة بالمحافظة

وفي التفاصيل تعرضت المواطنة ب – خ واطفالها الخمسة ولد وأربع بنات تتراوح اعمارهم ما بين إحدى عشرة سنةً وثلاثة سنوات في الصفوف الابتدائية للعنف الاسري من قبل ذويها وتم طردها للشارع ومكثت في الحديقة العامة بمحافظة صبيا الخميس الماضي حتى اوت الى اسرة تعيش بدخل شهري (١٧٠٠) ريال تتقاضاها من الضمان الاجتماعي

وأشارت المعنفه بأن امرأة مسنة تدخلت وقامت بنقلها واطفالها الخمسة الى منزلها الواقع في إحدى قرى محافظة صبيا بعد العثور عليها في إحدى الحدائق العامة هي وأطفالها وهم يعانون الجوع والعطش.

وذكرت بأنها بعد الذهاب لمنزل المسنة وعلم ذويها بموقع إيوائها حضروا للمنزل وانهالوا عليها بالضرب وتهديد المسنة بالسماح لهم باصطحابها او تقديم شكوى للشرطة ضدها.

وأوضحت بأن أطفالها يدرسون في الصفوف الأولية وتعاني انتظامهم في دخول المنصة التعليمية لعدم وجود مأوى مستقر لها ولأطفالها مهيئ للدراسة وتعيش بدخل شهري لا يتجاوز 400 ريال تتقاضاها من حساب المواطن، حيث أنها مهجورة منذ أربعة أعوام.

وبينت بأنها تقدمت ببلاغ للحماية الاجتماعية يوم الخميس الماضي تحتفظ الأحداث برقم البلاغ ولكن دون جدوى لم يقوموا بالتوجه لها وأكتفوا بالتواصل معها وإفادتها بأنهم لا علاقة لهم بتوفير مأوى لها ولأطفالها.

المواطنة وبعد أن ضاق بها الحال تناشد أمير المنطقة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز آل سعود ونائبة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبد العزيز بن محمد بن عبد العزيز للتدخل العاجل لانتشالها من وضعها المآساوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق